تفاصيل

بصفتها مساعد رقيب دولي في الدرك الوطني الأرجنتيني، اعتقدت فيفيانا كابريرا أن حياتها المهنية في الأمم لمتحدة انتهت اليوم الذي تعرض فيه زوجها لحادث مروع. لكنها كانت تؤمن بقوة الفرص الثانية.

فئة:

غير مصنف

الوسوم :