تفاصيل

يخاطر الكاريكاتوريون في كل أنحاء العالم عندما يستخدمون مهارتهم في تحدي الحالة القائمة في بلدانهم. ومؤخرا في مقر الأمم المتحدة في جنيف، عقدت عدة فعاليات أُريد منها عرض أعمال كاريكاتوريين من أمثال زونار الماليزي وغودا الكيني، التي يرمون عن طريقها إلى دعم السلام العالمي والرفع من شأن حقوق الإنسان.