تفاصيل

ترعرعت كسيدة في الهند وأماكن متفرقة من العالم وكان لهذا تحديات. أشا راي تعتبر رمز مؤثر وقد ناهزت السبعين من عمرها. فهي تحكي كيف ساندتها عائلتها على تحقيق حلمها لتصبح طبيبة حتى وإن كانت سيدة، وتتحدث كذلك عن أهمية تعليم
الفتيات في القرن 21