تفاصيل

أصبحت نقطة عبور على الحدود السورية موطنا لأكثر من 11 ألف عراقي، وغدت تُعرف بمخيم بادجيت كانيلا الذي تعمل مفوضية اللاجئين على إعداده لتقديم الإغاثة وتلبية حاجات المشردين العراقيين الهاربين من الصراع في الإقليم.